طبيب نفسي ورجل اعمال سويسري يقودان طائره سولار امبالس في انجاز تاريخي – الطاقه الشمسيه


AR-160429619

احتفل العالم أمس بوصول طائره سولار امبالس 2 الي محطتها الأخيرة بمطار البطين بأبو ظبى، منهية رحلة غير مسبوقة حول العالم . ويعد هذا انجاز تاريخي لشركه سولار امبلس ولمجال الطاقه الشمسيه بشكل عام حيث ان الطائره استطاعت التحليق دون قطرة وقود لمده استمرت 16 شهرا مما يعد اكبر اثبات علي كفائه الطاقه الشمسيه وقدرتها علي الدخول في مجالات اوسع من الاستخدامات المنزليه

وقد هبطت الطائرة “سولار إمبالس 2″ في العاصمة الإماراتية أبوظبي في ساعة مبكرة من صباح امس الثلاثاء، قادمة من القاهرة، في ختام رحلتها حول العالم . والطائرة هي الأولى التي تحلق حول العالم بدون استخدام قطرة وقود واحدة وبالاعتماد كليا على الطاقة الشمسية لتشكل تحديا تكنولوجيا وبشريا على حد سواء. يذكر أن طائرة “سولار إمبالس 2″ بدأت رحلتها من أبوظبي، وتوقفت في عدة دول بداية من سلطنه عمان والهند، وميانمار والصين واليابان والولايات المتحدة وإسبانيا ومصر ثم العودة الى ابوظبي.

الرحله قامت بها شركه سولار امبلس بقياده السويسريان ” برتراند بيكارد ” و ” أندريه بورشبيرج ” قائدا الطائرة فى رحلتها حول العالم.

برتراند بيكارد (57 عاما) طبيب نفسى و المؤسس المشارك بشركة سولار امبالس من مواليد 1 مارس 1958، قائد منطاد شهير وكان أول من خاض رحلة بالمنطاد حول العالم دون توقف جنبا إلى جنب برايان جونز، وولد “بيكارد” بمدينة لوزان السويسرية فى عائلة من المستكشفين، جده ” أوجست بيكارد ” كان قائدا للمنطاد و والده ” جاك بيكار ” مستكشف بحرى فرنسى الأصل.

أندريه بورشبيرج (62 عاما) رجل أعمال سويسرى وطيار من مواليد 13 ديسمبر 1952 والرئيس التنفيذى والمؤسس المشارك لشركة سولار امبلس التى كلفت مشروع الطائرة الذى بدأ فى 2002 بـ170 مليون فرنك سويسرى، تخرج فى كلية الإدارة جامعة كامبريدج كما عمل كطيار فى سلاح الطيران السويسرى قبل استعداده للتحليق حول العالم بطائرة سولار امبالس فى 2010.

اقرا ايضا

اليابان تنشئ محطه للطاقه الشمسيه بقدره 20 ميجا في الغردقه بتكلفه 91.6 مليون دولار

لمعرفه كيفيه الاستثمار في الطاقه الشمسيه اضغط هنا